الجودة بالتعليم
أهلاً ومرحباً بك زائرنا الكريم فى منتدى مدرسة بيلا الأعدادية بنين
برجاء التسجيل
حتى تتمكن من المشاهدة
والأستمتاع بخدماتنا ( تقويمات - نتائج - شرح - أنشطة - مؤتمرات)
مع تحيات
إدارة المدرسة
أ/ عبدالعزيز عبدالحليم عامر
al_daboon@yahoo.com

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

الجودة بالتعليم
أهلاً ومرحباً بك زائرنا الكريم فى منتدى مدرسة بيلا الأعدادية بنين
برجاء التسجيل
حتى تتمكن من المشاهدة
والأستمتاع بخدماتنا ( تقويمات - نتائج - شرح - أنشطة - مؤتمرات)
مع تحيات
إدارة المدرسة
أ/ عبدالعزيز عبدالحليم عامر
al_daboon@yahoo.com
الجودة بالتعليم
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة
» نتيجة اعدادية كفرالشيخ 2018
ما هو التقييم Emptyالإثنين يناير 29, 2018 2:41 am من طرف محمد حسن ضبعون

» الأن إعدادية كفرالشخ آخر العام 2016
ما هو التقييم Emptyالإثنين يناير 29, 2018 2:36 am من طرف محمد حسن ضبعون

» تحميل المواد التدريبية  : المرحلـــة الاعــداديـــة 2018
ما هو التقييم Emptyالثلاثاء نوفمبر 21, 2017 11:31 pm من طرف محمد حسن ضبعون

» نظام التقويم 2017/2018
ما هو التقييم Emptyالأربعاء نوفمبر 15, 2017 12:31 am من طرف محمد حسن ضبعون

» نظام التقويم 2017/2018
ما هو التقييم Emptyالسبت نوفمبر 11, 2017 6:58 am من طرف محمد حسن ضبعون

» ماهي الأمور الفنية اللازمة لتهيئة الصف المقلوب؟؟
ما هو التقييم Emptyالأحد مايو 07, 2017 4:56 am من طرف محمد حسن ضبعون

» المحليات - بيلا كفرالشيخ
ما هو التقييم Emptyالسبت يناير 28, 2017 5:51 am من طرف محمد حسن ضبعون

» الصف الثالث الأعدادى
ما هو التقييم Emptyالثلاثاء ديسمبر 27, 2016 11:59 pm من طرف محمد حسن ضبعون

» مراجعة علوم الصف الأول الأعدادى
ما هو التقييم Emptyالسبت ديسمبر 17, 2016 11:08 am من طرف محمد حسن ضبعون


ما هو التقييم

2 مشترك

اذهب الى الأسفل

default ما هو التقييم

مُساهمة من طرف محمد حسن ضبعون السبت ديسمبر 19, 2009 11:14 pm

تم تطوير أداة " التقييم الذاتي " لتلبي احتياجات القطاع الإجتماعي كأسلوب في الإدارة وهي وسيلة لمساعدتنا في التفكير فيما نعمل به, وسبب عملنا له, وماذا يتوجب علينا فعله, ويمكن اعتبار أهم خمسة أسئلة هي " ما هي مهمتنا؟ من نستهدف؟ ماذا تقيِّم الفئات المستهدفة؟ ما هي نتائجنا؟ ما هي خطتنا؟ من هنا تبدأ مهمة هذا الأسلوب. وهي ليست فقط بالإجابة على هذه الأسئلة, فأداة التقييم الذاتي تحوِّل المعلومة إلى أفعال نشطة. وهذا يعني ضمّ كل من الهيئة الإدارية, العالمون, والفئات المستهدفة في عملية تحدي لإكتشاف ذاتي منطقي. وكما يعلم كل من اشترك في عملية التقييم الذاتي أو التخطيط, فإن نوعية العملية تصبح مع كل خطوة بنفس أهمية الاكتشافات والنتائج.
قبل التوجه إلى التقييم الذاتي, يجب على المسؤولين أن يعلموا سبب تولي المنظمة لمثل هذه المهمة, ومَنْ هو المسؤول عنها, كيف يمكن تصميم العملية وإداراتها بحيث نتأكد من فعاليتها ومن كونها ذات مردود. التقييم الذاتي المنظمي الشامل... مراحله, خطواته, وتفصيلاته... هو القطعة المركزية والرئيسية في هذا الإرشاد. ويمكن اعتماد أداة التقييم الذاتي في أي جمعية أو منظمة.

ويكون التقييم الذاتي التنظيمي الشامل على ثلاثة مراحل خلال عدد من الشهور ويشارك العديد, وفي بعض الأحيان, جميع أعضاء المنظمة في نقاط عديدة وفي أدوارٍ مختلفة.
المرحلة الأولى: التحضير للتقييم الذاتي.
المرحلة الأولى هي عبارة عن تنظيمٍ للعملية, جمع المعلومات الداخلية والخارجية الضرورية, ومن ثم البدء بالتقييم الذاتي. تقوم الهيئة الإدارية بتحديد المفهوم, ويصمم على أساسه رئيس الهيئة والمدير التنفيذي و اجراءات التقييم الذاتي, ويتم تشكيل فريق تقييم تتم قيادته.. غالباً ما تكون بمساعدة ميسِّر وكاتب. وتكون الإدارة مسؤولة عن تقدم العملية إلى الأمام.
المرحلة الثانية: إدارة عملية التقييم الذاتي.
وهذه المرحلة مركزة على الأسئلة الخمس الأكثر أهمية لبيتر دركر والإجابة عليها. يتم توزيع كتب عمل المشاركين وتقارير المعلومات, ويتبعها مشاركة خارجية للهيئة وأعضاء الطاقم في مناقشات المجموعة المُيَّسرة أو مراجعتها. وقد تكون هنالك فرصاً للهيئة والطاقم لأخذ دور في بحث والتقييم المتعمق في كل من المرحلة الأولى أو الثانية.
المرحلة الثالثة: استكمال الخطة.
هذه المرحلة تؤدي إلى موافقة الهيئة على رؤية المنظمة, ومهمتها, وأهدافها, وعلى دعم الميزانية, وبالإضافة إلى إدارة تطوير وتنفيذ الأهداف وخطوات العمل. ويجهز فريق التقييم أو فريق المهمات الخاصة بيان منقحاً للمهمة (إن لزم الأمر), ويؤكد فريق التقييم على الأهداف والنتائج, ويحدد المدير التنفيذي مدى مشاركة الطاقم أو المتطوعين في تطوير الأهداف الأولية, خطوات العمل, والميزانيات. ويقدم رئيس الهيئة الخطة للهيئة لتوافق عليها.
يوجد خياران رئيسيان للتصميم للتقييم الذاتي التنظيمي الشامل.
<!--[if !supportLists]-->- <!--[endif]-->الخيار أ: مناقشات مجموعتان.
ويدعو هذا الخيار إلى عقد لقاءات ناجحة حيث يتم فيها مناقشة أسئلة دركر والإجابة عليها. ويظهر في المرحلة الثانية بين نقاش المجموعة الأولى والثانية بحث مع الفئات المستهدفة واللقاءات الموسعة.
<!--[if !supportLists]-->- <!--[endif]-->الخيار ب: مجموعة واحدة.
ويضع هذا الخيار كل بحث التقييم الذاتي في المرحلة الأولى ومن ثم يعقد جلسته لمدة يوم ويدعو لجلسته يومٍ كامل واحد حول اسئلة دركر في المرحلة الثانية.

الخيار ( أ ) يميل إلى أن تكون الإجراءات مطولة ويوفر فرصاً أكبر للمشاركة, أما الخيار (ب) يمكن أن يضغط التقييم الذاتي لفترة قصيرة من الزمن ويضع مسؤوليات أكبر في يد فريق التقييم.
الأسئلة الخمسة الأكثر أهمية.
تعد عملية التقييم الذاتي أحد أساليب تقييم ما تفعله ولماذا تفعله, وما الذي يتوجب عليك عمله لتحسين أداء المنظمة. ومن هنا تسأل الأسئلة الخمسة للمهمة: ما هي مهمتنا؟ من نستهدف؟ ما الذي تقيِّمه الفئات المستهدفة؟ ما هي نتائجنا؟ وما هي خطتنا؟ فالتقييم الذاتي ضروري للوصول للمهمة ومن دونها تفقد المعنى. يجب على المنظمة, إن أرادت أن تلبي المتطلبات وتنتج في بيئة معينة, أن تركز على: المهمة, السيطرة, المحاسبية وتحقيق الأهداف والنتائج.
لا يمكن الحصول على النتائج دون الإستفادة من المدخلات المهمة من الفئات المستهدفة. في القطاع الاجتماعي وفي أعمال المنظمات غير ربحية لا بدَّ من التركيز على المواد التي تُقيِّمها الفئات المستهدفة والتي تلبي احتياجاتهم.
وتكون العملية فيها شيء من المخاطرة إن تصرفت المنظمة على أساس ما تعتقده أنه يُرضي الفئات المستهدفة ويلبي احتياجاتها. عندها حتماً ستكون افتراضات خاطئة. القيادة لا تكون فقط بمحاولة معرفة الإجابات, بل يجب أن تركز على الفئات المستهدفة بشكل آلي للإجابة على هذه الأسئلة. ولهذا ستقوم بثلاث طرق للمناقشات في عملية التقييم الذاتي, مع الهيئة الإدارية, مع العاملين, والفئات المستهدفة بالإضافة إلى رأي كل من تلك الأطراف في مناقشاتك وقراراتك.
التخطيط ليس بحدث
غالباً ما يُساء فهم التخطيط على أنه يصنع قرارات المستقبل, فهو يضع القرارات الحالية في الوقت الحاضر فقط. يجب أن يكون لديك أهداف مستقبلية تستطيع أن تضيفها لرؤيتك المستقبلية, ولكن التساؤل الحالي الذي يواجه المنظمة ليس ماذا نستطيع أن تفعل غداً. فالسؤال هو ماذا يتوجب علينا أن نفعل اليوم حتى نحقق النتائج؟ فالتخطيط عبارة عن عملية مستمرة لتقوية المواد التي نحتاجها ولإهمال ما لا نحتاجه, ولإتخاذ القرارات الحاسمة بالإعتماد على معرفة عميقة بتأثيرها المحتمل, ولوضع الأهداف ولتقديم الأداء والنتائج عن طريق تغذية راجعة بشكل آلي, وإحداث تغييرات سارية حال تغيُر الشروط.
متطلب العمل الأول للقيادة
يُعد التزام المنظمة بالتقييم الذاتي التزاماً بتطوير القيادة, قد تتوصل المنظمة إلى اصدار قدرات حاسمة مثل تغيير المهمة, ما هي الفرصة التي توافق مؤهلات المنظمة؟ كيف ستبني المجتمع وتُغير حياة الأفراد؟
محمد حسن ضبعون
محمد حسن ضبعون
Admin

عدد المساهمات : 1825
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/05/2009
الموقع : https://biala.ahlamontada.net/index.htm

https://biala.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: ما هو التقييم

مُساهمة من طرف سامر اشرف الخميس مارس 11, 2010 11:15 am

شكرا
سامر اشرف
سامر اشرف
عضو فعال

عدد المساهمات : 3
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 10/03/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: ما هو التقييم

مُساهمة من طرف محمد حسن ضبعون الإثنين أبريل 19, 2010 9:19 am

- مفهوم التقييم الذاتي





التقييم الذاتي للمدرسة هو عملية التعرف على مواطن القوة ، ونقاط الضعف ، من خلال تقييم كافة جوانب الأداء في المدرسة ومعرفة مدى المشاركة المجتمعية قياساً على مؤشرات وقواعد معايير الجودة, وتكمن قوة التقييم الذاتي في أنه يمكّن كل مدرسة من التعرف على احتياجاتها والموارد المتاحة لها . ويفترض التقييم الذاتي أن المدرسة "مؤسسة تعليمية أنشأها المجتمع لخدمة أبناء المجتمع " وأن كافة المشاركين يقومون بمساهمة تهدف إلى استمرار تطوير تلك المؤسسة وتحسينها.

ويتم التقييم الذاتي في المدرسة من خلال فريق الجودة / فريق التقييم الذاتي بالمدرسة ، وذلك بمساندة ودعم من فريق الدعم الفنى على مستوى الإدارة ، وعملية التقييم الذاتي عملية مستمرة، حيث تقوم على المتابعة المستمرة من جانب المدرسين وإدارة المدرسة ومجلس الأمناء، وتستمد هذه العملية قوتها من أنها تشجع على تنمية الممارسة التأملية، وتدعم الإبداع والتعاون والعمل الجماعي ، والنهوض المهني المستمر لجميع أعضاء هيئة التدريس لما يشجع أيضا الشراكة الإيجابية بين المدرسة ، وأولياء الأمور ، والمجتمع المحلي، والتقييم الذاتي ليس غاية في ذاته، وإنما هو وسيله مصممة خصيصاً لتمكن المدرسة من تقديم تعليم وتعلم عالي الجودة لجميع الطلاب فيها
محمد حسن ضبعون
محمد حسن ضبعون
Admin

عدد المساهمات : 1825
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/05/2009
الموقع : https://biala.ahlamontada.net/index.htm

https://biala.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: ما هو التقييم

مُساهمة من طرف محمد حسن ضبعون الإثنين أبريل 19, 2010 9:30 am

- مفهوم التقييم الذاتي





التقييم الذاتي للمدرسة هو عملية التعرف على مواطن القوة ، ونقاط الضعف ، من خلال تقييم كافة جوانب الأداء في المدرسة ومعرفة مدى المشاركة المجتمعية قياساً على مؤشرات وقواعد معايير الجودة, وتكمن قوة التقييم الذاتي في أنه يمكّن كل مدرسة من التعرف على احتياجاتها والموارد المتاحة لها . ويفترض التقييم الذاتي أن المدرسة "مؤسسة تعليمية أنشأها المجتمع لخدمة أبناء المجتمع " وأن كافة المشاركين يقومون بمساهمة تهدف إلى استمرار تطوير تلك المؤسسة وتحسينها.
ويتم التقييم الذاتي في المدرسة من خلال فريق الجودة / فريق التقييم الذاتي بالمدرسة ، وذلك بمساندة ودعم من فريق الدعم الفنى على مستوى الإدارة ، وعملية التقييم الذاتي عملية مستمرة، حيث تقوم على المتابعة المستمرة من جانب المدرسين وإدارة المدرسة ومجلس الأمناء، وتستمد هذه العملية قوتها من أنها تشجع على تنمية الممارسة التأملية، وتدعم الإبداع والتعاون والعمل الجماعي ، والنهوض المهني المستمر لجميع أعضاء هيئة التدريس لما يشجع أيضا الشراكة الإيجابية بين المدرسة ، وأولياء الأمور ، والمجتمع المحلي، والتقييم الذاتي ليس غاية في ذاته، وإنما هو وسيله مصممة خصيصاً لتمكن المدرسة من تقديم تعليم وتعلم عالي الجودة لجميع الطلاب فيها
تشكيل فريق قيادة دراسة التقييم الذاتي للمدرسة؟



يتكون الفريق من ممثلين لجميع المعنيين بالعملية التعليمية من داخل وخارج المؤسسة التعليمية ( الإدارة المدرسية ، المعلمون ، الإحصائي النفسي / الأخصائي الاجتماعي ، أولياء الأمور ، ممثلين لمؤسسات المجتمع المحلى ... )

- أدوار فريق قيادة التقييم الذاتي
نشر ثقافة المعايير القومية بالمدرسة.


إدارة وتنفيذ مراحل التقييم الذاتي.


عمل تقرير عن نتائج التقييم الذاتي وتقديمها لمجالس الأمناء .


تقديم توصيات ومقترحات لتحسين الأداء المدرسي لمجالس الأمناء .


المشاركة في وضع خطة المدرسة وتنفيذها.


إعداد ملف الإنجاز لتوثيق التطور في الأداء المدرسي.


أدوات التقييم الذاتي



نعرض مجموعة من أدوات جمع البيانات للتقييم الذاتي للمدرسة لمعايير الجودة، والتي روعي في إعدادها الاسترشاد بالأدوات التي قامت الهيئة القومية لضمان الجودة والاعتماد بإعدادها والتي يستخدمها فريق المراجعين الخارجيين ومنها

الملاحظة

المقابلة ( الفردية /الجماعية)

فحص الوثائق

وللمدرسة الحق في استخدام أي أدوات أخري لجمع البيانات تري أنها ذا فائدة في عملية التقييم الذاتي للمدرسة .
خطوات تطبيق التقييم الذاتي



يقوم أعضاء فريق قيادة التقييم الذاتي) فريق الجودة ) بالمدرسة بالمهام الآتية :

إطلاع هيئه التدريس والأطراف المعنية الأخرى علي فكرة التقييم الذاتي و أدواته و إجراءاته.

يعقد فريق قيادة التقييم الذاتي اجتماع للعاملين بالمدرسة و أعضاء مجالس الأمناء ، يعرض فيها مدير المدرسة الهدف من التقييم الذاتي وعلاقته بوضع الخطة المدرسية وبالتالي تحسين الأداء و الجودة، ثم يعرض أفراد الفريق الأدوات المختلفة و إجراءات تطبيق كل منها، و يطلب من العاملين دعم التطبيق.

عمل خطة إجرائية تشمل تحديد مجموعات العمل، توزيع الاختصاصات، وضع جدول زمني واختيار العينات- مجموعات التطبيق

يقوم أعضاء فريق الجودة بالتعاون مع فريق الدعم الفني علي مستوي الإدارة التعليمية بوضع خطة التنفيذ ، فيها يحدد من هو المسئول عن تطبيق كل أداة أو مجال ، و اختيار العينات من المستهدفين ، وتحديد أخر موعد للانتهاء من تطبيق الأدوات وتحليلها .

كما يفضل الاهتمام باختيار العينات للتطبيق لأنها تؤثر في نوعية النتائج النهائية ؛ للرصد والتقييم ، فإذا كانت العينة منحازة أو صغيرة ، ستكون النتائج أقل تعبيراً عن الواقع ، وربما تكون غير صحيحة .
أساليب جمع البيانات للتقييم الذاتي


أساليب وأدوات جمع البيانات

من الأدوات التى يمكن أن تستخدم لجمع البيانات فى التقييم الذاتى:

أولا: مقاييس الأداء المتمثلة فى اختبارات التحصيل ومهارات التفكير الناقد وحل المشكلات

ثانياً: الوثائق المرتبطة بمعايير الجودة

ثالثاً: الملاحظة.

رابعاً: المقابلات الفردية؛ المجموعات النقاشية

خامساً : الاستبيانات.

سادساً: بطاقات التقييم للممارسات للمعايير

سابعاً : طرق التقييم التصويري

هذه أدوات استرشادية للمدرسة ويحق لها أن تستخدم أدوات أخرى تساعدها على التحقق من المعايير والمؤشرات والممارسات الجيدة بالمدرسة.



أولا:الملاحظة

تهدف إلى رصد الشواهد والأدلة المتعلقة بمدى توافر الممارسات الجيدة فى المؤسسة، عبر الملاحظة المباشرة، والموضوعية، وهى قد تنصب على أشياء أو مواد ملموسة مثل مبنى المؤسسة، والفصول، والمعامل، والمكتبة، والملاعب، ... وقد تنصب على أداء المعلم أو المتعلمين أو غيرهم.

كما تلعب الملاحظة دورا أساسيا فى التقييم الذاتى لأنها تعطينا تقديرات أكثر دقة من خلال ملاحظة مواقف طبيعية لعينات أكثر اتساعا لمدى فاعلية البرامج والممارسات التربوية من خلال المعلومات الوصفية التفصيلية عما يحدث داخل المؤسسة التعليمية.

أى أنها وسيلة للتحقق من صدق المعلومات ورصد للواقع الفعلي.

أن تكون محددة الهدف كملاحظة العلاقات المتبادلة بين الأطراف العينة (المعلمين – المتعلمين – القيادة...وغيرها).

تتم فى مواقف مختارة توفر للملاحظ مقدار كبير من المعلومات عن المدرسة, وتحدد هذه المواقف فى ضوء كل من:

- طبيعة المجال الفرعي لمجالات ضمان الجودة

- الاداءات والممارسات المقترحة لقياس المجال الفرعي

- نتيجة فحص ملف المؤسسة والذي يوجه النظر إلى تحديد المواقف موضع الملاحظة.



كما أن تكرار الملاحظات أمر ضروري للحكم على ثباتها وصدقها، فلاستدلال عن كيفية أن أداء الممارسات متسق وثابت داخل المؤسسة التعليمية يتوقف على تكرار الملاحظة لنفس الممارسات (مثل طرق التدريس والأنشطة التربوية....) مع تكامل هذه الملاحظات مع طرق القياس الأخرى مثل المقابلات الفردية والجماعية مع المعنيين داخل وخارج المؤسسة التعليمية.

و نؤكد على أن الملاحظة الواحدة والتقدير الواحد والاختبار الواحد والقياس الواحد والإجابة الواحدة فى تقدير الممارسات لا يمكن أن تكون موضع ثقة .

ويفضل فى كثير من مواقف التقييم وجود أكثر من ملاحظ فقد يوجه إحداهما انتباهه إلى ايجابيات أو سلبيات قد لا يعيرها زميله انتباهه إليها.



فنيات الملاحظة:

تتطلب الملاحظة التأني فى تدوين الملاحظات حتى لا تجعل الأفراد موضع الملاحظة حذرين ويتصرفون بطريقة غير طبيعية .

يجب أن يكون عضو الفريق على وعى تام بالممارسات المستهدف ملاحظتها دون تكرار تدوين الملاحظات بشكل مستمر ويمكن ان يدون بعض الملاحظات المهمة ثم يقوم بكتابة ملاحظاته كاملة فيما بعد.

تكوين العلاقات الودية والايجابية مع أفراد المؤسسة.

أهمية الظهور بمظهر الموضوعية فى التعامل .

عناصر الملاحظة:

- تحديد الهدف : من كل موقف يتم ملاحظته فقد يشمل مجال فرعى أو أكثر وقد يشمل فئة أو أكثر.

- موقف الملاحظة : فقد تتم الملاحظة فى مكان واحد لبعض الممارسات مثل الفصل الدراسي أو الفناء وقد تستلزم بعض الممارسات الملاحظة فى أكثر من مكان مثل الأنشطة التربوية.

- وحدة الزمن: تستلزم بعض المواقف الملاحظة إلى حساب الزمن بما يعطى مؤشرا لتحقيق بعض الممارسات مثل التعلم التعاوني ومهارات الدراسة وتنوع أساليب التقويم.

- ترميز السلوك: مما يسهل تدوينها بأقل قدر ممكن من البيانات أثناء الملاحظة.

جدول الملاحظة: تتطلب الملاحظة جدولا لجمع البيانات إذ يمكن أن تجرى الملاحظة على فترات متفاوتة فى اليوم أو على أكثر من يوم ، لذا ينبغي أن يسمح جدول الملاحظة باجراها فى أوقات مختلفة.



اعتبارات للملاحظة

- فى ملاحظة الفصول:

- ليكن دخولك للفصل هادئا وبتنسيق مسبق للزيارة.

- حاول الا تحدث ارتباكا أو فوضى داخل الفصل.

- تسجيل الملاحظات يفيدك كثيرا عند التقييم الذاتى وكتابة التقرير

- اختر مكانا جيدا فى الفصل يمكنك منه ملاحظة الطلاب والمعلم

- تذكر عدم التدخل أثناء الزيارة وقدم ملاحظاتك بعد الزيارة.

- ملاحظة كل معلم بواسطة اثنين (كل على حده) أن أمكن

- لاحظ إجراءات وصول وانصراف الطلاب من حيث الأمان والفاعلية



ولاستيفاء استمارة الملاحظة توضع علامة(√) أمام كل مفردة من المفردات موضع الاهتمام فى المكان المناسب (موجود/ غير موجود) أو حسب الأداء المتدرج وفق نتيجة الملاحظة، فضلا عن تدوين تعليق مختصر على موضوع الملاحظة تحت عنوان" ملحوظات".



ثانيا:المقابلة

تهدف إلى طرح فرصة للتعامل المباشر- فرديا أو جماعيا - مع المعنيين: مدير المؤسسة- الوكلاء- المعلمون- التلاميذ- أولياء الأمور... ذوى العلاقة بالممارسات موضع التقييم الذاتى، حيث يتم سؤالهم حول مشاركتهم فيها، أو إفادتهم منها، أو رأيهم فيها بهدف تحديد نقاط القوة و نقاط الضعف فى ضوء معايير الجودة.

وتستلزم المقابلة الجيدة التخطيط لها من حيث طبيعة المستهدفين، وعددهم، ووقت المقابلة، ومكانها، كما أنها تستلزم المهارة فى طرح الأسئلة واعدادها مسبقاَ وحسن الاستماع للاستجابات، وتسجيلها فى الوقت المناسب، وتتنوع المقابلة بين فردية تنصب على فرد واحد، وجماعية تستهدف مجموعة من الأفراد، ويلاحظ أن المقابلة الفردية أو الجماعية أو كليهما تستخدم لجمع بيانات حول كل مجالات معايير الجودة.

وتتميز المقابلات بالمرونة واتساع نطاق استخداماتها، فالقائم بالمقابلة يمكنه أن يغير نمط تساؤلاته إذا تطلب الأمر ذلك، أو يعيد تساؤل معين ليكون أكثر وضوحا وتحديدا.

ويمكن استخدام المقابلات كأداة قياس لجمع البيانات يستند إليها فى التقييم الذاتى للأداء المدرسي.

فنيات المقابلة

- أن يكون جو المقابلة آمن وودي، ولا تجعل من تقابله فى موقف دفاع.

- أن تكون الأسئلة محددة.

- يمكن أن تكون تعبيرات الوجه والإيماءات والحركات ونبرة الصوت لها دلالات أقوى من الكلام.

- المبالغة الشديدة فى الإجابات، أو التنميق الزائد فى الصياغات يلقى بالشك حول حقيقة ما يقال.

- التخطيط والإعداد الجيد للمقابلة، وبخاصة تحديد أهداف المقابلة وقائمة الأسئلة، أمر أساسي لنجاحها.

- يكون الفرد القائم بالمقابلة على دراية كافية بالمجالات والمعايير والمؤشرات والممارسات، خاصة التي تحتاج إلى مقابلة.

- الموضوعية والمرونة أساس هام للحصول على نتائج صادقة.

- التنوع ما بين الأسئلة المباشرة وغير المباشرة المغلقة والمفتوحة.

- اسأل بهدوء، أصغ جيدا لما يقال واربط بمعلومات أخرى.

- لا تعط أي انطباعات عن الإجابات التى يصدرها الأفراد في المقابلة.

- حاول التسجيل بشكل مختصر أو عن طريق الترميز، مع تأجيل التفاصيل فيما بعد.

- يمكن أن تستعين بأجزاء من الاستبيانات (بطاقات التقييم) العشرين الموجودة لجمع البيانات للتقييم الذاتي ( أدوات هيئة ضمان الجودة )0

- يراعى فى المقابلة الجماعية الالتزام بقواعد إجراء المقابلة.

- يكون الفرد القائم بالمقابلة بشوشا، هادئا، حسن المظهر.

- يكون مكان المقابلة بعيدا عن الضوضاء أو المقاطعات أو التدخل قدر الإمكان.

- أن تكون المقابلات بعيدة عن المكاتب لعدم إعطاء الانطباع بالسلطة والرسمية الشديدة.



مع مراعاة :

- أن عدد أفراد المقابلة الجماعية يتراوح ما بين 4 –12 أفراد حتى يمكن التحكم فى اللقاء والاستفادة منه.

- تنوع تركيبة مجموعة المقابلة الجماعية لأفراد المقابلة للخروج بنتائج أكثر وضوحا وشمولا ودقة فى ضوء الهدف من المقابلة.

- يمكن أن تكون المقابلة فى حجرة معلمين أو المكتبة أو المعمل

- أن تكون المقابلة بتلقائية شديدة وعمق فى نفس الوقت.



مبادئ عامة للمقابلة الفردية/ الجماعية

1- التحية والجو الدافئ:

الترحيب بالمشاركين والتعبير عن التقدير للقائهم.

تعرفهم بنفسك والهدف من المقابلة.

استخدم كلمات مرحة لإزالة العوائق النفسية ، ثم العودة بسرعة للخطوط الرئيسية للمقابلة دون تصادم مع أحد (لا تسمح بانفلات هدف المقابلة).

2- ليست المقابلة تحقيقا ،وإنما تعاون يحقق مصلحة الجميع، ويساعد على تحديد الفجوات والمساعدة على التحسين والتطوير.



ملاحظة: فى حال المقابلات الجماعية يراعى:

اتفاق سريع على الضوابط:

آداب الحديث مثل لا أحاديث جانبية أو ثنائية، ولا مقاطعات أو تعليقات، ( التعبير الحر ، عدم التأثير، اختلاف الرأي لا بأس به، ...)

- لا تطل مع فرد، حتى لا يمل الآخرون أو يبدءوا فى التحدث الجانبي أو المقاطعة.

- يمكن أن تسأل أحدهم شفاهه، وتقدم أسئلة مكتوبة للبعض الآخر، وتشرك آخرين فى استكمال الإجابة.

- أبدا بسؤال مفتوح كلما أمكن ذلك ثم استكمل الإجابة بأسئلة تفريعيه لكل الأفراد( كل على حدة)

- اطلب شرحا لإجابة فرد من فرد آخر، أو تعليقا عند الحاجة، أو إضافة...

- اطلب تفصيلات للتأكد مثل : كيف علمت بهذا، ومتى، وممن، ...، هل حدث هذا معكم جميعا،...

- تحكم فى الجلسة بحيث لا يفلت زمامها منك، فلا تحقق أهداف المقابلة.

- سجل النقاط الهامة والأساسية والتناقضات وما يحتاج إلى استكمال جمع البيانات.

- اشكر المشاركين فى نهاية المقابلة
محمد حسن ضبعون
محمد حسن ضبعون
Admin

عدد المساهمات : 1825
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/05/2009
الموقع : https://biala.ahlamontada.net/index.htm

https://biala.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: ما هو التقييم

مُساهمة من طرف محمد حسن ضبعون الإثنين أبريل 19, 2010 9:44 am

تحليل الوثائق

يهدف فحص الوثائق المتوافرة فى المؤسسة، ومراجعتها الحصول على البيانات والمعلومات ذات العلاقة بأداء ات المؤسسة ، مثل: السجلات – المحاضر – الخطط - قواعد البيانات - نتائج وتقارير.

وتنسحب هذه الأداة أيضا على وثائق متعددة مثل وثيقتي رؤية المؤسسة ورسالتها، والاختبارات التحصيلية ، وقواعد البيانات..وغيرها.

ولدراسة وفحص الوثائق والأدلة والشواهد المختلفة داخل المؤسسة التعليمية، من حيث مكوناتها أو شكلها مثل (وتيقتى رؤية المؤسسة ورسالتها، والاختبارات التحصيلية، ومحاضر الاجتماعات والسجلات، وقواعد البيانات..وغيرها).

مع مراعاة الأسئلة التالية:

ما نوعية الوثيقة ولماذا؟

من المسئول عن الوثيقة؟

أين توجد؟

شروط اختيار الوثيقة:

الارتباط بجوانب الموضوع المراد فحصه (المجال – المعيار - المؤشر – الممارسة)

المرونة

المساعدة فى عملية التقييم الذاتى

طرق فحص الوثائق:

الفحص المباشر، عن طريق فحص المستندات والوثائق التى توفرها المؤسسة .

الفحص غير المباشر، يتم أثناء التجول وزيارة الأماكن المختلفة داخل المؤسسة (معارض، لوحات، قواعد بيانات....) حيث يستدل على كثير من البنود المراد فصححها من خلال هذه الوثائق.

وثائق إضافية، قد تظهر للمراجع من خلال المقابلات الفردية والجماعية.



ولاستيفاء دليل فحص الوثائق توضع علامة(√) فى المكان المناسب (موجود/غير موجود) أمام كل مفردة من مفردات الدليل بحسب توافر/ عدم توافر شاهد يتعلق بالممارسة المرتبطة بهذه المفردة نتيجة فحص الوثيقة موضع الاهتمام، مع تسجيل الملاحظات عند الحاجة.



وتجدر الإشارة هنا إلى أن استخدام أدوات جمع البيانات لتوفير شواهد وأدلة حول المعيار الثالث فى المجال الثالث "توفر مبنى مدرسي ملائم" الاستعانة بأدلة الهيئة الخاصة بمعايير المبنى المدرسي وقواعد السلامة والأمان بكل مؤسسة.



أساليب جمع البيانات للتقييم الذاتي في ضوء معايير الجودة


تعليمات الاستخدام:

وصف المحتوي

· يتضمن الجدول التالي المجال الرئيسي ؛ المجالات الفرعية ؛المعايير؛المؤشرات والممارسات.

· يحتوي الدليل علي 3 أساليب لجمع البيانات ( فحص ا لوثائق –الملاحظة- المقابلات الفردية /الجماعية ) ويمكن لفريق الجودة إضافة أساليب أخري .

· تحت كل أسلوب لجمع البيانات يوجد عدد من الأمثلة المقترحة التي يمكن لفريق الجودة استخدامها عند تصميم أداة لقياس مستوي أداء المدرسة في هذا المؤشر .ويمكن لفريق الجودة الاستعانة بهذه الأمثلة أو الإضافة أو الحذف أو التعديل فيها .

· أمام كل مؤشر يوجد قياس متدرج من أربع مستويات (1-2-3-4) .

· كذلك يوجد بالجدول مكان لكتابة المبررات التي علي أساسها يري فريق الجودة أن المدرسة توجد في هذا المستوي .



كيف يتوصل فريق الجودة الي قرار لمستوي الأ داء المدرسي لكل مؤشر :-

· يتم اتخاذ قرار بشأن مستوي أداء المدرسة في كل مؤشر في ضوء نتائج الممارسات المكتوبة تحت كل مؤشر كالأتي :-

· المستوي (4) في حالة تحقق أكثر من كل الممارسات المكتوبة تحت المؤشر .

· المستوي (3) في حالة تحقق كل الممارسات المكتوبة تحت المؤشر .

· المستوي (1 أو 2) في حالة عدم تحقق بعض الممارسات للمؤشر هذا يعني وجود نقاط ضعف في تطبيق الممارسات المذكورة وعلي فريق الجودة مناقشة هذه النقاط وتحديد مستوي المدرسة.

· *مع كل اتخاذ قرار بمستوي أداء المدرسة في المؤشر بناء علي الممارسات التي تم تحققها ومناقشة فريق الجودة يتم كتابة المبررات التي في ضوئها تم تحديد المستوي .



كتابة التقرير الخاص بنتائج التقييم الذاتي :



· بعد الانتهاء من مرحلة إعداد وتطبيق أدوات التقييم الذاتي يتم جمع هذه البيانات في تقرير نتائج التقييم الذاتي( مرفق ص ) والذي يعد أول مرحلة من مراحل وضع خطة تحسين الأداء المدرسي .

· يقوم فريق الجودة بتفريغ مستوي أداء المدرسة عند كل مؤشر في التقرير المرفق واستخلاص نقاط القوة ونقاط الضعف من خلال المبررات التي كتبها فريق الجودة مسبقا عند كل مؤشر ثم حصر فجوات الأداء علي مستوي كل المجال .

· تعد فجوات الأداء التي تم حصرها علي مستوي كل مجال الخطوة الأولي في خطة تحسين الأداء المدرسي حيث سيقوم الفريق بتحديد أولويات العمل من خلال هذه الفجوات .

· يمكن لفريق الجودة بالمدرسة تحديد الفجوات في الأداء الذي سيعمل عليها هذا العام والذي يحولها إلي خطة تنفيذية لهذا العام ؛وكذلك يمكنه وضع خطة طويلة المدى علي فجوات الأداء .
إعداد تقرير التقييم الذاتي



يقوم الفريق بتوثيق خبراتهم في عملية التقييم الذاتي من خلال تدوين أرائهم ومقترحاتهم في نموذج تقرير عن عملية التقييم الذاتي ، بحيث يشمل على أسماء أعضاء الفريق الذين قاموا بالعمل، و خطة التنفيذ، و النتائج و مقترحات التحسين.

في ضوء نتائج تحقيق المؤسسة للمعايير ومؤشراتها، يتم تشخيص نقاط القوة والضعف في الأداء الشامل لها، ويتم كتابة تقرير للتقييم الذاتي ويتضمن التقرير مستوى أداء المؤسسة في كل مجال/معيار/مؤشر.

ضوابط كتابة التقرير:

· تعتمد مكونات التقرير على متطلبات المعايير .

· يكون التقرير تقويميا وتحليليا.

· يتضمن التقرير إيجابيات وسلبيات الأداء.

· يكون التقرير سهل القراءة وشاملا وواضحا، ودقيقا، وصادقا، و مفسرا.

· يتضمن التقرير أدلة وشواهد وبراهين.

مكونات تقرير التقييم الذاتي:

يراعى عند كتابة تقرير دراسة التقييم الذاتي للمؤسسة أن يشمل النقاط التالية:

1- المنهجيةالمستخدمة في التقييم الذاتي.

2- السياق المؤسسي.

3- تقويم الأداء.

ا- المنهجية المستخدمة في التقييم الذاتي:

· يشمل هذا الجزء الخطوات الإجرائية التي اتبعتها المؤسسة لإجراء التقييم الذاتي لها وهى:

· فريق دراسة التقييم الذاتي

· خطة تنفيذ دراسة التقييم الذاتي.

· أدوات جمع البيانات.

2- السياق المؤسسي :

ويشمل هذا الجزء البيئة المادية والاجتماعية للمدرسة مع إعطاء أمثلة تدعم ما تقول .

3- تقييم الأداء

يشمل هذا الجزء عرض مختصر لمدى تحقق الفعالية المؤسسية والتعليمية في ضوء المجالات الفرعية لكل مجال رئيسي، ويشمل هذا الجزء:

- مستوى الأداء المدرسي في ضوء المؤشرات .

- نقاط القوة / نقاط الضعف

- فجوات الأداء / نقاط تحتاج للتحسين .

ثانيا : خطة تحسين الأداء المدرسي


خطة التحسين المدرسي :

خطة تحسين الأداء المدرسي هي الوثيقة التي تحتوي علي جميع الأنشطة و التدخلات التي ستقوم بها المدرسة على مدار العام الدراسي وذلك في ضوء نتائج تطبيق أدوات التقييم الذاتي للمدرسة و المصممة وفق معايير الجودة للتعليم ، و التي تعبر عن فجوات الأداء المدرسي .

ويتم وضع خطة التحسين المدرسي من خلال فريق قيادة التقييم الذاتي بالمدرسة ، وذلك بمساندة ودعم من فريق الدعم الفني على مستوى الإدارة والتي يتم إعتمادها من مجلس أمناء المدرسة .

خطوات إعداد خطة التحسين المدرسي :-



يقوم أعضاء فريق قيادة التقييم الذاتي ( فريق الجودة ) بالخطوات الآتية لإعداد خطة التحسين المدرسي :

1. تحديد أولويات التطوير والمنبثقة من التقييم الذاتي .

2. صياغة الأهداف (العامة و الإجرائية )

3. صياغة مؤشرات الأداء

4. تحديد الأنشطة

5. وضع خطة لمتابعة التنفيذ لخطة تحسين الأداء المدرسي

6. وضع الموازنة التقديرية لخطة تحسين الأداء المدرسي

7. تقييم وثيقة خطة تحسين الأداء المدرسي يمك استخدام ( قائمة مراجعة التحسين المدرسي )

8. اعتماد وثيقة خطة تحسين الأداء المدرسي من مجلس أمناء المدرسة

فيما يلي شرح لكل خطوة من الخطوات السابقة :-

تحديد أولويات التطوير :

يقوم فريق قيادة التقييم الذاتي بعقد اجتماع مجمع لكل الأعضاء يتم خلاله الأتي:

§ تحليل النتائج التي تم رصدها بالتقرير الختامي للتقييم الذاتي لتحديد قائمة مجمعة بكل فجوات الأداء التي تعانى منها المدرسة في كل مجال اى " الفجوة بين الأداء المرغوب (بناءا على المعايير) والأداء الفعلي(بناءا على نتائج التقييم الذاتي) "

تحديد معايير محددة يتم على أساسها اختيار فجوات الأداء ذات الأولوية للمدرسة ، حيث أنه غالبا ما توجد لدينا الكثير من فجوات الأداء ، فعلينا أن نرتب توجهاتنا في العمل علي علاج هذه الفجوات في ضوء احتياجاتنا وإمكانياتنا و وفق معايير محددة وهذا ما نسميه " تحديد الأولويات

صياغة الأهداف (عامة و إجرائية ) :-



في ضوء ترتيب أولويات التطوير في الخطوة السابقة تشتق أهداف خطة تحسين الأداء المدرسي بما يؤدى إلى تطوير الأداء للمستوى المطلوب .

و تصنف أهداف خطة التحسين المدرسي إلى :-

أهداف عامة:- تحدد الوضع الذي ترغب في أن يكون عليه الموقف بعد انتهاء الخطة و تركز على المخرجات المرغوب فيها .

أهداف إجرائية : هي نتائج محددة قابلة للقياس يمكن تحقيقها في فترة خصائص الهدف الاجرائى الجيد أن يكون SMART



صياغة مؤشرات الأداء :-

يقوم فريق قيادة التقييم الذاتي بمراجعة ما تم انجازه في الخطوات السابقة و التي تضم ( أولويات التطوير – الأهداف ) للبدء في صياغة مؤشرات الأداء التي تستخدم للحكم على مستوى الإنجاز في المدرسة. ثم يقوم الفريق بتحديد مجموعة من المؤشرات لاستخدمها للحكم على جودة الأداء

صياغة الأنشطة :-

يقوم فريق قيادة التقييم الذاتي بالأتي :-

§ تحويل الأهداف الإجرائية التي تمت سابقا إلى استراتيجيات و التي يقصد بها الأنشطة والإجراءات التي يجب أن يقوم بها أفراد المجتمع المدرسي كل بحسب موقعه لتحقيق أهداف الخطة و بحيث يكون لكل هدف اجرائى مجموعة الأنشطة والإجراءات التي تحققه .

§ إعداد قائمة مجمعة لكل الأنشطة المقترحة .

بعدها يحدد فريق قيادة التقييم الذاتي اجتماع يجمع العاملين بالمدرسة و أعضاء مجلس الأمناء ، لعرض ما تم التوصل إليه في إعداد الخطة و عرض تفصيلي للأنشطة المقترحة ، ثم الاتفاق على مجموعة من المحددات للاختيار من بين جملة الأنشطة المقترحة و التي من شأنها تحقق أهداف خطة التحسين . و التوصل إلى قائمة نهائية للأنشطة التي سوف يتم إدراجها في الخطة . بعدها يتم الاتفاق على مسئول تنفيذ لكل نشاط وفق مواصفات محددة وتحدد الزمن المناسب لكل نشاط من هذه الأنشطة

تحديد المسئوليات في التنفيذ

وفي هذه الخطوة يتم تحديد من المسئول عن التنفيذ والتوقيت الذي سيتم فيه تنفيذ هذا النشاط .ويفضل عند تحديد المسئول أن يكون فرد واحد محدد حتى يسهل عملية ألمحاسبيه وحتى لا تضيع المسئولية بين عدد من الأفراد حتى وإن كان هذا الفرد سوف يعمل مع مجموعة من الأشخاص الآخرين فله حق التنسيق والاستعانة بمن يشاء ولكي تكون المسئولية في النهاية عن أداء هذا النشاط ترجع لشخص مسئول بعينه .



وضع الموازنة التقديرية لخطة تحسين الأداء المدرسي :-

يقوم فريق قيادة التقييم الذاتي بوضع موازنة تقديرية للأنشطة التي أنتجتها في كل من خطة التحسين المدرسي و خطة المتابعة المصاحبة لها .

عمل خطة متابعة التنفيذ لخطة تحسين الأداء المدرسي :



يقوم فريق قيادة التقييم الذاتي بالتنسيق مع فريق الدعم الفني – إذا أمكن _ على مستوى الإدارة بعقد اجتماع لأعضاء مجلس الأمناء بالمدرسة لاعتماد الخطة وكذلك الاتفاق علي وضع نظام متابعة لخطة التحسين المدرسي وفق الخطوات الأساسية التالية :-

· تشكيل فريق للمتابعة منبثق من مجلس الأمناء .

· يقوم فريق المتابعة بعقد اجتماع البدء في صياغة خطة المتابعة و التي تشمل:-

1. أهداف الخطة و استراتيجيات التنفيذ .

2. إعداد أدوات المتابعة و تحديد مسئولية المتابعة .

3. تحديد الإمكانيات اللازمة و مصادرها .

4. تحديد توقيتات المتابعة .

5. تحديد أدلة و مؤشرات النجاح.

6. تحليل نتائج عمليات المتابعة.

7. توفير آليات تقديم تغذية راجعة بشكل مستمر للمعنيين بالأمر.

· يقوم فريق المتابعة بعقد اجتماع لأعضاء مجلس أمناء المدرسة لعرض خطة المتابعة لوضع الملاحظات عليها و اعتمادها من المجلس في صورتها النهائية .

نموذج خطة المتابعة لخطة تحسين الأداء المدرسي


جمهورية مصر العربية تاريخ إعداد الخطة / /

محافظة :..................

إدارة : ........................

مدرسة : ...................

مجال :............................. معيار :...........................

الهدف العام : ............................................

الأهداف الإجرائية
الاستراتيجيات (الأنشطة )
تحقق مؤشرات النجاح
تاريخ الانجاز
القائم على التنفيذ
المتابعة
مسئول المتابعة
التاريخ
أساليب المتابعة




















يعتمد

مدير المدرسة رئيس مجلس الأمناء

تقييم وثيقة خطة تحسين الأداء المدرسي :



§ يقوم فريق قيادة التقييم الذاتي( فريق الجودة ) بإعداد الملف النهائي لوثيقة خطة التحسين المدرسي و الذي يضم الأتي :

1. الغلاف

2. بيانات أساسية عن المدرسة

3. الرؤية و الرسالة

4. أهداف الخطة (عامة و إجرائية )

5. خطة التحسين المدرسي (النموذج المجمع )

6. خطة المتابعة

7. الموازنة التقديرية



بعدها يقوم فريق التقييم الذاتي بالتنسيق مع فريق الدعم الفني بتطبيق قائمة المراجعة علي الخطة للحكم علي جودتها و تحديد النقاط التي لم يتم استيفائها و العمل على تعديلها في ضوء بنود قائمة المراجعة

محمد حسن ضبعون
محمد حسن ضبعون
Admin

عدد المساهمات : 1825
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 26/05/2009
الموقع : https://biala.ahlamontada.net/index.htm

https://biala.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى