الجودة بالتعليم
أهلاً ومرحباً بك زائرنا الكريم فى منتدى مدرسة بيلا الأعدادية بنين
برجاء التسجيل
حتى تتمكن من المشاهدة
والأستمتاع بخدماتنا ( تقويمات - نتائج - شرح - أنشطة - مؤتمرات)
مع تحيات
إدارة المدرسة
أ/ عبدالعزيز عبدالحليم عامر
al_daboon@yahoo.com

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

الجودة بالتعليم
أهلاً ومرحباً بك زائرنا الكريم فى منتدى مدرسة بيلا الأعدادية بنين
برجاء التسجيل
حتى تتمكن من المشاهدة
والأستمتاع بخدماتنا ( تقويمات - نتائج - شرح - أنشطة - مؤتمرات)
مع تحيات
إدارة المدرسة
أ/ عبدالعزيز عبدالحليم عامر
al_daboon@yahoo.com
الجودة بالتعليم
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة
» نتيجة اعدادية كفرالشيخ 2018
كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟ Emptyالإثنين يناير 29, 2018 2:41 am من طرف محمد حسن ضبعون

» الأن إعدادية كفرالشخ آخر العام 2016
كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟ Emptyالإثنين يناير 29, 2018 2:36 am من طرف محمد حسن ضبعون

» تحميل المواد التدريبية  : المرحلـــة الاعــداديـــة 2018
كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟ Emptyالثلاثاء نوفمبر 21, 2017 11:31 pm من طرف محمد حسن ضبعون

» نظام التقويم 2017/2018
كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟ Emptyالأربعاء نوفمبر 15, 2017 12:31 am من طرف محمد حسن ضبعون

» نظام التقويم 2017/2018
كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟ Emptyالسبت نوفمبر 11, 2017 6:58 am من طرف محمد حسن ضبعون

» ماهي الأمور الفنية اللازمة لتهيئة الصف المقلوب؟؟
كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟ Emptyالأحد مايو 07, 2017 4:56 am من طرف محمد حسن ضبعون

» المحليات - بيلا كفرالشيخ
كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟ Emptyالسبت يناير 28, 2017 5:51 am من طرف محمد حسن ضبعون

» الصف الثالث الأعدادى
كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟ Emptyالثلاثاء ديسمبر 27, 2016 11:59 pm من طرف محمد حسن ضبعون

» مراجعة علوم الصف الأول الأعدادى
كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟ Emptyالسبت ديسمبر 17, 2016 11:08 am من طرف محمد حسن ضبعون


كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟

اذهب الى الأسفل

default كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟

مُساهمة من طرف اسلام محمد حسن الأحد ديسمبر 26, 2010 2:30 am

كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟

قد تتساءلين سيدتي هل يمكن أن توجد صداقة بينك وبين زوجك‏؟ ولأن العلاقة الزوجية من أقوى وأهم الروابط التي تجمع بين الرجل والمرأة فيجب ألا تعتقدي أن هذه العلاقة هي أمر واقع ...
ويجب على كل منهما أن يعمل واجبه فقط تجاه الآخر أو يؤدي دوره بدون وجود تفاهم حقيقي وصداقة قوية بينهما‏..‏ ولكن من المهم أن تحاول الزوجة أن تكون أفضل صديقة لزوجها لأن هذا يجعل لحياتهما معا معنى أفضل كثيرا من مجرد أدوار يؤديانها‏، وهذا لا يعني تطابق الطريقة أو القدرات بينهما بل إن اختلاف القدرات أحيانا يكون صحيا‏.‏

‏*‏ أيضا تبدأ الاختلافات بين الزوجين في محاولة كل منهما التدخل في قرارات الآخر، ولكن النصيحة لا تتدخلي في قرارات زوجك إلا تدخلا بناء ولا تحاولي دائما الإصرار على أن نظريتك هي الأفضل والأصح، بل ضعي في اعتبارك دائما أن لكل طرف وجهة نظره وعلى الطرف الآخر أن يحترمها ثم محاولة توضيح وجهة نظرك بطريقة بسيطة بدون فرض رأي‏.‏

*‏ لا تعمقي داخلك الإحساس بالوحدة والافتقاد لمن يساندك ويستمع إليك . وحدك بالطبع بل إنه قد يكون شعور زوجك أيضا من حين لآخر‏، ولكن الزوج عندما يخالجه هذا الشعور يدفعه ذلك للبحث عن أصدقاء يفهمونه ويتفهون مشاكله فلماذا لا تكونين أنت هذه الصديقة‏..‏؟

هذه بعض الخطوات التي تساعدك على ذلك‏:‏
*‏ كوني دائما مستمعة جيدة لزوجك‏، لأن الرجل بطبيعته يحب الحديث عن مشاعره ومخاوفه لمن يجيد الاستماع أكثر من الحديث‏.‏
عليك أن تكسبي ثقة زوجك في البداية وتتفهمي طبيعته من كل النواحي‏..‏ إذا كان خجولا أو اجتماعيا أو يتمتع بالذكاء أو يمل من المسؤولية وذلك حتى تستطيعي التعامل معه بفهم‏.‏
الهدوء من أكثر الصفات التي يحبها الزوج في زوجته عندما يكون مشغولا أو متضايقا من شيء ما‏، فهذا يمنحه الراحة‏، أي لا تضغطي عليه بالحديث أو تكثري من السؤال‏:‏ ماذا بك ماذا حدث؟
*‏ هيئي جواً مناسبا قبل أن تنفردي بزوجك ولا تكثري من الحديث عن هموم البيت
والأولاد، إنما أعطيه الوقت الكافي أن يخرج ما بداخله أو ما يخفيه عنك‏.‏
*‏ شاركيه القرار عن طريق جعله يفكر معك بصوت عال‏، وأعطيه المشورة المناسبة بقدر الإمكان‏..‏ وإن كان القرار ضد رأيك فيجب أن توافقي عليه في البداية ثم ناقشيه بحكمة وعقلانية محاولة إظهار الأخطاء التي يجب تلافيها‏
اسلام محمد حسن
اسلام محمد حسن
مراقب عام
مراقب عام

عدد المساهمات : 861
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 23/04/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: كيف تكونين صديقة دائمة لزوجك؟

مُساهمة من طرف اسلام محمد حسن الأحد ديسمبر 26, 2010 2:38 am

الكلام المسموم بين الزوجين ...خطر خطر
مازال جالساً في مكانه، وهي تراقبه بحذر شديد، تخشى أن تمر أمامه فتُصاب بإحدى سهام نظراته التي يصوّبها إليها شزراً على كلماتها غير المحسوبة!!
يتذكر كم مرة طلب منها أن تكفّ عن استرسالها في الكلام بدون مناسبة، سواء أمام الأهل أو الجيران أو غيرهم، إلاّ أن لسانها لا ضابط له..!!
قرر هذه المرة ألاّ تمر كسابقتها فلابد من عقاب من نوع ما حتى تتعلم درساً كي يترسخ لديها أن الكلام إذا كان من فضة فالسكوت من ذهب..!!
أما هي فتريد أن يُطوى هذا الموقف سريعاً فهي لا تطيق غضبه منها، وكيف لها الصبر على مقاطعته لها، فهو لا يوجه لها كلمة، حتى ولو عتاب!
أسرعت بإحضار كوب من عصير الليمون وهي تكتم أنفاسها تحسباً لأي ردّ فعل منه، وتأهّبت لاستقبال نظراته القاتلة، إلاّ أن كل توقعاتها لم تزد عن كونها سراباً..!
ماذا حدث؟ ليست هذه عادته..!! أين كلماته القاسية؟! لماذا لم ينفجر غضبه هذه المرة، وينتهي الموقف كما اعتادت منه.
تحدث نفسها في توجس وخيفة..؟!
إلاّ أنه لم ينبس ببنت شفة، ولم يعبأ بوجودها ماذا حل به؟ إن صمته مخيف..!! وهدوؤه ينذر بهبوب عاصفة، هيأت نفسها لتقبل مزيد من الانفعال عندما يبدأ عتابه..! ولكنه لم يقدم على توجيه أي عتاب لها. مر على ذلك يومان، وها هو ذا اليوم الثالث لا يبشر بجديد بينهما.
هـي لا تطيق فقررت أن تجعله يتكلم، حاولت أن تحثه على أن يقول أي شيء..
بادرت بالاعتذار، وألحقته بطلب السماح والعفو
.
إلاّ أنه أشاح بوجهه عنها للجهة الأخرى. التفتت مسرعة حيث أدار وجهه وتململت قائلة: زوجي الحبيب، إن العفو من شيم الكرام!!
أطال النظر إليها، واسترجع وهو يخرج زفيراً بحرارة غيظاً من تصرّفاتها، قائلاً لها: ليته كان خطأ في حقي كي أعفو عنك، ولكنه "داؤك لسانك" الذي سوف يوردك يوماً سوء المورد!
ألم أذكّرك مراراً أن الصمت أفضل من الكلام؟! ألم تدركي بعد ماذا فعلت كلماتك التي وجهتها لأختي؟! لقد أشعلتِ في نفسها شيئاً منكِ. ولقد عاب كل الحضور كلماتك، وأخذوها عليك فأسأت لي قبل أن تُسيئي لنفسك..!!
ابتلعت ريقها ضيقاً وحرجاً، وتندّى وجهها بماء الحياء، وقالت بصوت متحشرج: لقد انتبهت لنظراتهم التي انتقصتني، وقد بادرت بالاعتذار لها عما صدر مني من كلمات غير لائقة قبل انصرافنا، ماذا أفعل أكثر من ذلك..؟!
بادرها قائلاً: عليك بشيء بسيط فعله كبير أثره. نظرت إليه بتعجب متسائلة: وما هو؟! قال لها: عليك الصمتَ، وأن تعلمي أن الكلام أحياناً يحمل بين طياته سُمًّا يعكر الأجواء ويقتل المشاعر الصافية، والصمت ترياقه..!! فالله سبحانه وتعالى قد خلق للإنسان أذنين ولساناً واحداً كي يسمع أكثر مما يتكلم. فأنصفي أذنيك من لسانك، وتذكري قول الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم: "من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقلْ خيراً أو ليصمتْ".
زوجتي الغالية
: إن حرصي عليك من حبّي لك، وما لا أرضاه لنفسي لا أرضاه لك. فكم من كلمة بغّضت قائلها في قلوب الناس..!
فاحرصي على الكلمة الطيبة فهي مفتاح القلوب .
واعلمي أن الكلام غير الضروري كالملح في الطعام قليله يكفي..
نظرت إليه بكل حب وامتنان، و تنهّدت قائلة: نعم معك كل الحق.
لقد أدركت مشكلتي، وعرفت بداية العلاج.
فجزاك الله عني خير الجزاء.
أختـــ ضبعون ـــاه تعلمى دائما من الحيــ ضبعون ـــأة

اسلام محمد حسن
اسلام محمد حسن
مراقب عام
مراقب عام

عدد المساهمات : 861
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 23/04/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى